الرئيسية » أخبار رئيسية » مستوطنون يقتحمون باحات المسجد الأقصى ويؤدون طقوس تلمودية
أم الدنيا ـمستوطنون يقتحمون باحات المسجد الأقصى ويؤدون طقوس تلمودية
أرشيفية

مستوطنون يقتحمون باحات المسجد الأقصى ويؤدون طقوس تلمودية

اقتحم عشرات المستوطنين ، اليوم الأربعاء ، باحات المسجد الأقصى المبارك ، ونفذوا جولات استفزازية، وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية أنه بناء على ما أفاد به بعض شهود العيان، بأن المستوطنين اقتحموا المسجد الأقصى، من جهة باب المغاربة، وأدوا طقوسا تلمودية ، قبل أن يغادروا من باب السلسلة .

 

 

وكان عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوى، أدانت ممارسات دولة الاحتلال وانتهاكاتها في القدس، بما في ذلك التصعيد الممنهج لسياسة الإبعاد عن المسجد الأقصى خلال الأسبوع الأخير وحرمان شعبنا من حقه الطبيعي والمكفول في حرية العبادة والوصول إلى الأماكن المقدسة وأداء شعائره الدينية.

ووفقا لمصادر، أشارت عشراوى في بيان، إلى قرار سلطات الاحتلال بتمديد منع دخول خطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري للمسجد لمدة 4 أشهر، إضافة إلى صدور أوامر حظر لكل من مدير نادي الأسير في القدس ناصر قوس، وعضو المجلس التشريعي جهاد أبو زنيد، والأمين العام لعشائر القدس وفلسطين الشيخ عبد الله علقم، والقيادي في حركة فتح حمدي دياب، وحرمان خمس سيدات وهنّ: الصحفية سندس عويس، وهنادي حلواني، وخديجة خويص، ورائدة سعيد، ومادلين عيسى من الوصول للمسجد والصلاة فيه.

وشددت على أن سلطات الاحتلال صعّدت من انتهاكاتها لحرية العبادة خلال شهر مارس الماضي، وصدر 24 قرار إبعاد بحق مقدسيين منها 20 قرار إبعاد عن الأقصى، فيما مُنع رفع الأذان في ذات الشهر 54 وقتاً في الحرم الإبراهيمي، إضافة إلى الاعتداءات المتكررة للمستوطنين المتطرفين على دور العبادة.
وقالت عشراوي: “تعمدت دولة الاحتلال لتأجيج الحرب الدينية ونيران الفتنة والنزاع الطائفي عن طريق استفزاز مشاعر المسلمين والمسيحيين، والاعتداء على حقهم بالوصول إلى أماكنهم المقدسة في انتهاك صارخ للقوانين والمعاهدات الدولية الخاصة بهذا الشأن.