الرئيسية » أخبار رئيسية » الحكومة التونسية: الوضع المالي صعب جدا وان لم نتحرك قد نضطر للتخفيض الأجور
أم الدنيا_الحكومة قد تضطر لتخفيض الأجور

الحكومة التونسية: الوضع المالي صعب جدا وان لم نتحرك قد نضطر للتخفيض الأجور

قال رئيس الحكومة التونسية إلياس الفخفاخ، إن حكومته قد تضطر لتخفيض الأجور في حال استمرت المتاعب الاقتصادية والمالية.

 

 

وأوضح «الفخفاخ»، أن اصلاح المؤسسات العمومية التي تعاني من صعوبات مالية يجب أن يتم بشكل جذري ونهائي، وأن الدولة لن تكون قادرة على إقرار زيادات جديدة في الأجور.

ولم تتجاوز نسبة النمو في تونس في 2019 الواحد بالمئة، فيما توقع صندوق النقد انكماشًا قياسيًا للاقتصاد التونسي منذ تاريخ استقلالها عن فرنسا عام 1956، بنسبة 4.3 بالمئة في.2020

وبحسب «الفخفاخ» كلفت جهود مكافحة وباء كورونا الاقتصاد الوطني 4.5 مليار دينار (حوالي 1.578 مليار دولار)، وتستعد الحكومة لطرح برنامج يحدد أولويات الانعاش الاقتصادي الشهر الجاري أمام البرلمان.

وقال «الفخفاخ»، إن الوضع الاقتصادي حرج جدًا، وهناك مخاطر بأن تعجز الدولة عن الإيفاء بتعهداتها المالية إذا لم تقم بالإصلاحات الضرورية.

وأضاف رئيس الحكومة، إن تونس ستتخلى عن سياسة الاقتراض الخارجي في وقت بلغت فيه نسبة التداين الخارجي 60 بالمئة من الناتج الداخلي الخام.