الرئيسية » أخبار رئيسية » تحليق كثيف للطيران الإسرائيلي فوق بيروت
أم الدنيا ـ تحليق كثيف للطيران الإسرائيلي فوق بيروت

تحليق كثيف للطيران الإسرائيلي فوق بيروت

لم تغب طائرات التجسس الإسرائيلية عن أجواء العاصمة بيروت طوال ليل الأحد، لتعود يوم أمس الاثنين وتنتقل إلى مناطق لبنانية أخرى بين الجنوب والبقاع وجبل لبنان.

ومع حالة الارتباك الذي نتجت عن التحليق المكثف للطيران الإسرائيلي والمتكرر في الأيام الأخيرة، أبلغ مصدر أممي «الشرق الأوسط» أن قيادة اليونيفيل في لبنان اتصلت بالقيادة العسكرية الإسرائيلية واستفسرت عن سبب التحليق، من دون أن تحصل على إجابة واضحة. وفي هذا الإطار سأل وزير بارز عن الهدف من تحليق طائرة إسرائيلية بدون طيار، وعما إذا كان في نيتها توجيه اعتداء أو تنفيذ عملية اغتيال؟ وكشفت مصادر لبنانية أن إسرائيل استعملت للمرة الأولى طائرات استطلاع موجهة بالأقمار الاصطناعية في عمليات التحليق.

ومساء الأحد، ذكرت «الوكالة الوطنية للإعلام»، «أن طائرة تجسس إسرائيلية حلّقت بشكل مكثف في أجواء بيروت وضاحيتها الجنوبية، وهو أمر تكرر كثيرا في الأيام الماضية». وأمس، سجل أيضا تحليق للطيران الإسرائيلي على علو متوسط وما دون، في سماء الجنوب، وفوق منطقة الزهراني وفي أجواء البقاع الأوسط وراشيا والبقاع الغربي.