الرئيسية » أخبار رئيسية » رغم استفزازات قوات الاحتلال.. آلاف الفلسطينيين يلبون نداء الفجر العظيم
أم الدنيا ـ رغم استفزازات قوات الاحتلال.. آلاف الفلسطينيين يلبون نداء الفجر العظيم

رغم استفزازات قوات الاحتلال.. آلاف الفلسطينيين يلبون نداء الفجر العظيم

أدى الآلاف من الفلسطينيين، صلاة فجر اليوم الجمعة في المسجد الأقصى المبارك، رغم مضايقات وتشديدات قوات الاحتلال على المصلين وقرارات إبعاد العشرات عن الأقصى خلال الأيام الماضية.

واعتدت القوات على المبعدين عن الأقصى خلال تواجدهم في الطريق المؤدي إلى باب حطة، بالضرب والدفع واعتقلت السيدة المبعدة عايدة الصيداوي.

ولبي الآلاف من الفلسطينيين والمسلمين من الدول الأجنبية نداء حملة ” الفجر العظيم ” وأدوا صلاة الفجر في المسجد، للجمعة الخامسة على التوالي.

واقتحمت قوات الاحتلال الخاصة والضباط  الأقصى، فجرا، وتمركزوا على سطح مسجد قبة الصخرة والمناطق المطلة والقريبة على مصلى باب الرحمة.

 كما احتجزت قوات الاحتلال هويات المصلين الوافدين إلى الأقصى قبل السماح لهم بالدخول إلى المسجد.

وأفاد مصلون من الداخل الفلسطيني بأنهم تمكنوا من الوصول بمركباتهم الخاصة  وأن قوات الاحتلال منعت دخول عشرات الحافلات من مدن الداخل لأداء الصلاة في الأقصى وأجبرتها على الرجوع وهددت بسحب الرخص الخاص بالحافلات.

 وعند باب حطة  أحد أبواب الأقصى من الجهة الخارجية اعتقلت قوات الاحتلال السيدة عايدة الصيداوي وحولتها الى مركز شرطة القشلة.