الرئيسية » أخبار رئيسية » فلسطين ترحب بقرار الأمم المتحدة تمديد تفويض أونروا
أم الدنيا ـ فلسطين ترحب بقرار الأمم المتحدة تمديد تفويض أونروا

فلسطين ترحب بقرار الأمم المتحدة تمديد تفويض أونروا

رحب الرئيس الفلسطيني “محمود عباس” بقرار الأمم المتحدة دعم وتمديد تفويض “وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين” (أونروا).

واعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة بأغلبية ساحقة، الجمعة، قرارا بتفويض وكالة “أونروا” لمدة 3 سنوات تنتهي في يونيو/حزيران 2023، رغم معارضة الولايات المتحدة و(إسرائيل).

واعتبر “عباس” القرار بمثابة “رسالة واضحة من قبل المجتمع الدولي على أن قرارات الشرعية الدولية ليست للمساومة أو الابتزاز”، وفق وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا).

وشدد على أن القرار “يمثل انتصارا للقانون الدولي، ولحقوق اللاجئين الفلسطينيين، لحين حل قضيتهم حلا نهائيا، وفق قرارات الأمم المتحدة”.

ودعا “عباس” المجتمع الدولي إلى “العمل من أجل حل القضية الفلسطينية حلا عادلا، وفق قرارات الشرعية الدولية، للوصول إلى تحقيق السلام والأمن والاستقرار في المنطقة”.

بدوره، اعتبر وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني “رياض المالكي”، في بيان، أن مثل هذه “القرارات الأممية تؤكد أن غالبية الدول تقف مع فلسطين، رغم تعرضها للابتزازات والضغط من قبل أمريكا وإسرائيل”.

وصوّت لصالح قرار تمديد تفويض “أونروا” 170 دولة في الجمعية العامة للأمم المتحدة مقابل اعتراض (إسرائيل) والولايات المتحدة وامتناع 7 دول عن التصويت هي أستراليا والكاميرون وجواتيمالا ورواندا وفانتاو وجمهورية أفريقيا الوسطي وجمهورية نارو‎.

وقرار اليوم، سبق اعتماده منتصف نوفمبر/تشرين الثاني الماضي من قبل لجنة المسائل السياسية الخاصة وإنهاء الاستعمار التابعة للجمعية العامة والمعروفة باسم “اللجنة الرابعة”.

وتأسست “أونروا” بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة، عام 1949؛ لتقديم المساعدة والحماية إلى اللاجئين الفلسطينيين حتى يتم التوصل إلى حل عادل لقضيتهم.

وتقدم الوكالة حاليا خدماتها لنحو 5.3 ملايين لاجئ فلسطيني في مناطق عملياتها الخمس.

لكنها تواجه أزمة كبيرة بالتمويل زادت بصورة حادة بعد قرار إدارة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، في 31 أغسطس/آب 2018، وقف تمويلها كليا لـ”أونروا”؛ بدعوى معارضتها لطريقة عمل الوكالة، التي تواجه انتقادات من جانب (إسرائيل).