الرئيسية » أخبار رئيسية » مأساة جديدة للسوريين.. 180 ألف نازح جراء العدوان التركي
أم الدنيا ـ مأساة جديدة للسوريين.. 180 ألف نازح جراء العدوان التركي

مأساة جديدة للسوريين.. 180 ألف نازح جراء العدوان التركي

خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة ارتفعت وتيرة نزوح السوريين داخل وطنهم أو إلى بلدان مجاورة كالعراق هربًا من العدوان التركي على الشمال السوري، وبحسب المفوضية السامية للاجئين، فإن عدد النازحين جراء العدوان التركي داخل سوريا بلغ حوالي 180 ألف شخص في حين دخل العراق نحو 12 ألف شخص.

وذكر تقرير لقناة الغد، أن الأمم المتحدة حذرت من الأوضاع المأساوية التي يعاني منها النازحون واللاجئون السوريون، متوقعة ارتفاع أعدادهم خلال الفترة المقبلة، فقد تجاوز عدد اللاجئين في مخيم بردرش في إقليم كردستان حوالي 11 ألف شخص، فيما يقيم أكثر من 800 لاجئ في مخيم جويلان قرب الحدود.

وأشار تقرير الغد، إلى أن المفوضية السامية للاجئين قالت إن نحو 75% من اللاجئين في إقليم كردستان العراق من نساء وأطفال، وأكثر من ربع العائلات تعيلها نساء، وبعض القادمين أطفال دون ذويهم، لذلك يحتاج اللاجئون والنازحون إلى علاج نفسي، ومساعدات إنسانية عاجلة خاصة مع دخول فصل الشتاء.

وتجاوز عدد النازحين السوريين الفارين من المعارك داخل سوريا 180 ألف شخص، بينهم 80 ألف طفل، وذلك بعد بدء العمليات العسكرية التركية، وفي هذا الصدد أكد برنامج الأغذية العالمي أنه تمكن من تقديم المساعدة الغذائية إلى 90 ألف نازح داخل سوريا، كما أنه يعتزم الوصول إلى 580 ألف شخص في المناطق المتضررة.