الرئيسية » أخبار رئيسية » حقيقة لقاء الوفد الإماراتي والحوثيين في مسقط
أم الدنيا ـ حقيقة لقاء الوفد الإماراتي والحوثيين في مسقط

حقيقة لقاء الوفد الإماراتي والحوثيين في مسقط

نقلت مواقع إخبارية وحسابات عمانية في مواقع التواصل الإجتماعي عن لقاء عقد الأسبوع الماضي بين وفدا إماراتيا ووفدا من الحوثيين في العاصمة العمانية مسقط، وبحضور مسؤولين عمانيين، ووفقا لما تم ذكره لقد زار وفد الإمارات بقيادة خالد بن محمد آل نهيان رئيس جهاز أمن الدولة، وسفير الإمارات في سلطنة عمان، محمد بن سلطان السويدي وبعض من المسؤولين الإماراتيين، وفد الحوثيين المتمثل بمحمد عبد السلام وبعض من القيادات و المقربين من عبدالملك الحوثي زعيم الميليشيا الحوثية.

و أفادت مصادر صحفية أن تم عقد اللقاء بعيدا عن عدسة كاميرات الصحفيين وكان إجتماعا مغلقا في فندق جراند حياة بالقرب من سفارة الإمارات في العاصمة العمانية وحضر اللقاء مسؤولون من الإستخبارات العمانية وجرى البحث حول الصراع في اليمن وتم الإتفاق على أن يكون مستقبل اليمن، متروك للمفاوضات اليمنية بين الحوثين والجنوبيين وأن تقوم الإمارات بسحب قواتها وبشكل تدريجي من اليمن في مقابل عدم تعرضها لأي استهداف من قبل الحوثيين.

عقد لقاء كهذا ومشاركة نجل محمد بن زايد، السيد خالد بن محمد آل نهيان يشير لعزم ولي عهد أبوظبي الأمير محمد بن زايد، لإنهاء الأزمة اليمنية بغض النظر عن، أهداف التحالف أو المصالح المشتركة مع الحلفاء.

ولا توجد معلومات أخرى حول اللقاء وما جرى خلف الكواليس أو آلية تطبيق ماتم الإتفاق عليه ولكن وكما يبدوا أن تحالف السعودية مع الإمارات يواجه الكثير من المشاكل والمعوقات للبقاء والسير على نفس الخطى السابقة .