الرئيسية » أخبار رئيسية » عضوان بالكونجرس يتضامنان مع إلهان عمر ضد عنصرية ترامب
أم الدنيا -
النائبة الأميركية المسلمة إلهان عمر

عضوان بالكونجرس يتضامنان مع إلهان عمر ضد عنصرية ترامب

هاجم عضوان بارزان في الكونجرس الرئيس “دونالد ترامب” على إثر تعليقاته بحق العضوة المسلمة “إلهان عمر”، واصفين تصرفاته بأنها “مثيرة للاشمئزاز” و”عنصرية”.

وتضامن السيناتور الديمقراطي “بيرني ساندرز”، عبر حسابه على “تويتر”، السبت، مع “إلهان”، واصفا إياها بأنها “قائدة تتسم بالقوة والشجاعة، ولن تتراجع أمام عنصرية وكراهية ترامب، ولا نحن كذلك”.

وشدد على أنه “يجب أن تتوقف هذه الهجمات المثيرة للاشمئزاز والخطيرة ضدها”.

تصريح “ساندرز” جاء تعقيبا على نشر “ترامب” مقطع فيديو عبر حسابه على “تويتر”، تضمن تعليقا لـ”إلهان عمر” عن أحداث 11 سبتمبر/أيلول 2001.

وفي ذلك المقطع، قالت النائبة الديمقراطية أثناء كلمة لها بمجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية “كير” الأسبوع الماضي إنه “لمدة طويلة ونحن نعيش في عدم ارتياح كمواطنين من الدرجة الثانية.. لقد تأسس كير بعد 11 سبتمبر/أيلول، لأنه أدرك أن بعض الأشخاص فعلوا شيئا ما، وبسبب ذلك بدأنا جميعا نفقد السبل نحو حرياتنا المدنية”.

وركز “ترامب” في مقطع الفيديو على جملة “بعض الأشخاص فعلوا شيئا ما”، ملمحا إلى اعتبار تلك الجملة استهانة بهجمات 11 سبتمبر.

وعلق على تلك الجملة في مقطع الفيديو بقوله: “لن ننسى أبدا!”.

بدورها، قالت العضوة الديمقراطية بمجلس الشيوخ “إليزابيث وارن”، التي أعلنت اعتزامها الترشح للرئاسة ومنافسة “ترامب”، إن “الرئيس يحرض على العنف ضد عضوة بالكونجرس، بل وضد مجموعة كاملة من الأمريكيين بناءً على دينهم”.

ووصفت تعليقه بحق “إلهان” بأنه “أمر مثير للاشمئزاز ومخز، وأي سياسي منتخب يرفض التنديد بذلك يشترك في المسؤولية عن هذه”.

وفازت “إلهان عمر”، ذات الأصول الصومالية، بعضوية مجلس النواب الأمريكي، في نوفمبر/تشرين الثاني 2018، عن ولاية مينيسوتا الأمريكية، كما فازت في الانتخابات ذاتها، “رشيدة طليب”، وهي مسلمة فلسطينية الأصل.