الرئيسية » أخبار رئيسية » القائم بأعمال الصيادلة: 4 آلاف صيدلية يديرها دخلاء
أم الدنيا ـ القائم بأعمال الصيادلة: 4 آلاف صيدلية يديرها دخلاء
الدكتور عصام عبد الحميد

القائم بأعمال الصيادلة: 4 آلاف صيدلية يديرها دخلاء

حالة من الغضب يعيشها الوسط الصيدلي، منذ يومين بسبب تصريحات بعض أعضاء لجنة الصحة في مجلس النواب عن قيام الصيدليات، بتوزيع المواد المخدرة “الترامادول”، على المتعاطين، ومطالبة بعض النواب بضرورة تركيب كاميرات مراقبة داخل الصيدليات، لضبط الصيادلة المتورطين.

“التحرير” أجرت حوارا مع القائم بأعمال نقيب الصيادلة الدكتور عصام عبد الحميد، للرد على ما أثير بشأن قيام الصيدليات بتوزيع المواد المخدرة، كذلك الرد على ما تردد بشأن تأجيل الانتخابات، وحذف اسم محيي عبيد من قوائم المرشحين لحبسه على ذمة قضية، وأسباب عدم تكليف خريجي دفعة 2017، وإلى نص الحوار:

– ما ردك على اتهامات عدد من النواب بشأن قيام الصيدليات بتوزيع الترامادول؟

تم دعوتنا لاجتماع في مجلس النواب مع أعضاء لجنة الصحة، بحضور الدكتور محمد العماري رئيس اللجنة، وخلال الاجتماع قال النائب حاتم عبد الحميد إن الصيدليات هى من توزع الترامادول، وقبل الرد عليه، رد النائب سامي المشد، وقال له إن التعميم مرفوض، ولا يجب أن نوجه اتهاما بهذا الشكل دون سند، وحدثت مشادة بينهما، وعندما تحدثت مع النائب مكرم رضوان، وهو من طالب بتركيب كاميرات داخل الصيدليات، قال لي أنا لم أتهم الصيدليات بتوزيع الترامادول، وإن الغرض من المقترح هو مراقبة من يتردد على الصيدلية، وبيتردد كام مرة، وما الأصناف التى يقوم بشرائها.والترامادول تم وقف توزيعه على الصيدليات منذ فترة كبيرة، ومعايير صرفه في الوقت الحالي أصبحت معقدة، والمواد التى يتم توزيعها تدخل عن طريق التهريب، وهنا لا بد أن نذكر الدور الهام لوزارة الداخلية، علاوة على الدور العظيم الذي تقوم به إدارة التفتيش الصيدلي.

– هل لدينا مصانع في مصر تقوم بإنتاج الترامادول؟

لا توجد مصانع في مصر لصناعة الترامادول، وكل الكميات الموجودة في البلاد تأتي إلى مصر قادمة من الصين، وبها مواد “مضروبة”، وعلى المتعاطين أن يبتعدوا عن هذه السموم.

– هناك بعض الأصناف تحتوى على مواد مخدرة يتم بيعها دون روشتة.. لماذا لم تدرج على جدول المخدرات؟

بالفعل هناك 7 أصناف موجودة في الصيدليات، والنقابة طالبت وزارة الصحة أكثر من مرة بإدراج هذه الأصناف ضمن الجدول الثاني للمخدرات، لكن الوزارة حتى الآن لم تستجب، وهناك 38 ألف صيدلية تتعامل مع الشركة المصرية لتجارة الأدوية، ويقومون بصرف أصناف ضمن جدول السموم، لكن عملية صرفها تحدث بطريقة صعبة جدا، بعد الحصول على صورة البطاقة وروشتة الطبيب مختومة.

– كم عدد الصيدليات التى يسيطر عليها غير الصيادلة؟

الرقم مفزع، فبعض اللإحصائيات يتحدث عن 4 آلاف صيدلية، يديرها دخلاء لا علاقة لهم بالمهنة، والأزمة الأكبر في محافظتي القاهرة والجيزة، وأرى أنهم أضعف نقابتين فرعيتين فيما يتعلق بمواجهة هذه الظاهرة، لعدم وجود لجان نقابية بهما.

– كم وصل عدد الصيدليات في مصر؟

عدد الصيدليات في مصر الآن وصل لـ80 ألف صيدلية، ويوجد في القاهرة فقط 30 ألف صيدلية، وباقي الصيدليات موزعة على 26 محافظة.

– لماذا تم تأجيل انتخابات نقابة الصيادلة؟

مفيش تأجيل حصل لحد دلوقتي، كل القصة إن عددا من نقباء الفرعيات أرسلوا خطابات للنقابة يطالبون فيها بتأجيل الانتخابات لمدة يومين، لأن يوم 1 مارس سيكون يوم جمعة، وربما يكون سببا في عزوف البعض، كما أن مبادرة 100 مليون صحة ستنطلق في هذا اليوم بعدد من المحافظات، واللجنة العليا للانتخابات هى صاحبة القرار في النهاية.

– حدثت أزمة كبيرة بسبب الخطاب الذى تم إرساله لوزيرة الصحة بشأن تكليف خريجي 2017.. كيف تابعت ردود الأفعال؟

في البداية الخطاب الذي تم نشره على موقع “فيسبوك” وتعرضنا لهجوم بسببه، لم يرسل إلى الوزيرة، والحقيقة أن الخطاب تمت صياغته بشكل غير صحيح، وأنا في هذا اليوم بالتحديد كان عندي مشكلة خارج النقابة، والدكتور ثروت حجاج هو من كتب الخطاب، وأنا وقعت عليه لكنى لم أقرأه، وطالبت السكرتارية عدم إرساله للوزارة، بعد أن تابعت ردود الفعل، وتأكدت أن صيغته لا تليق بنقابة الصيادلة.

– البعض اتهم النقابة بمحاباة أصحاب الجامعات الخاصة على حساب مستقبل المهنة.. ما ردك؟

لا يجوز أن تترك وزارة الصحة 40 كلية صيدلة مفتوحين، وكل كلية تخرج عددا هائلا كل عام، وفى النهاية تتنصل من عملية تكليفهم، فمنذ العام القادم سيصبح عدد الخريجين سنويا 16 ألف صيدلي، وأعتقد أن الأزمة ستتفاقم مع البدء في مشروع التأمين الصحي.

– هل تم تعيين محامي المرشح كرم كردي مستشار قانونيا لنقابة الصيادلة؟

الأستاذ محمد أبو العلا، هو محام حر، كما أنه موكل من أعضاء المجلس في كل القضايا التى كانت تنظر في المحاكم، ومش معنى إن أبو العلا تواجد مع كرم كردي يوم الترشح يبقى المحامي بتاعه، هو محامي أعضاء المجلس ويتولى قضايا النقابة.

– ما موقف النقابة من الدكتور محيى عبيد والمحتجز على ذمة قضية اعتداء على صيدلي؟

الدكتور محيي عبيد هو زميل صيدلي، وحتى وقت قريب كان على رأس نقابة الصيادلة، وهو الآن في أزمة، والنقابة تتعامل معه كأي صيدلي تعرض لمحنة، والنقابة ترسل في كل جلسة محامين يحضرون معه الجلسات بشكل واضح، وبعيدا عن تصرفاته والمشكلات التي تسبب فيها، وأضرت بسمعة النقابة وبمهنة الصيدلة، لكنى أتمنى وعلى المستوى الإنساني أن يخرج لأسرته.

هل سيتم حذف اسم الدكتور محيي عبيد من كشوف المرشحين في الانتخابات القادمة؟

لا أحد يملك أن يحذف اسم مرشح دون وجود حكم قضائي نهائي وبات، والدكتور محيي عبيد هو أحد المرشحين حتى الآن على منصب نقيب الصيادلة.

نقلا عن التحرير