الرئيسية » أخبار رئيسية » مصادر قضائية إيطالية تكشف عن هوية عناصر الأمن المطلوبين في قضية ريجيني
أم الدنيا ـ مصادر قضائية إيطالية تكشف عن هوية عناصر الأمن المطلوبين في قضية ريجيني
جوليو ريجيني

مصادر قضائية إيطالية تكشف عن هوية عناصر الأمن المطلوبين في قضية ريجيني

كشفت مصادر قضائية إيطالية، عن هوية عناصر الأمن المصري المتهمين باختطاف وقتل الباحث الإيطالي “جوليو ريجيني”، الذي تم العثور على جثته أوائل شهر فبراير من عام 2016.

وقالت المصادر، بحسب ما نقلته وكالة أنباء “آكي” الإيطالية، أن الأمر يتعلق بـ”ضباط أمن ينتمون إلى الاستخبارات المصرية المدنية (مديرية الأمن العام) وإلى الشرطة الجنائية”.

ومن بين الأشخاص الذين يوجه إليهم المدعي العام الإيطالي “جوزيبّي بينياتوني”، تهمة الشروع بالخطف والقتل، “اللواء صابر طارق، والعقيدان هشام حلمي وأثير كمال، والرائد مجدي شريف، وعنصر الأمن محمد نجم”.

والأسماء الخمسة قيدتها النيابة العامة في روما في سجل التحقيقات، استنادا للمعلومات التي كشفتها تحقيقات وحدة العمليات الخاصة التابعة لقوات الدرك (ROS) ووحدة العمليات المركزية (SCO).

وكان مصدر قضائي مصري أعلن رفض القاهرة لطلب تقدمت به نيابة إيطاليا بشأن الموافقة على إدراج رجال أمن مصريين على “قائمة المشتبه بهم” في حادثة مقتل “ريجيني”.

وعزا المصدر القضائي، وفق وكالة الأنباء المصرية الرسمية، رفض السلطات في القاهرة للطلب الايطالي إلى خلو التحقيقات من “قرائن قوية” بحقهم.

وتطالب روما السلطات المصرية بضرورة البدء في اتخاذ إجراءات قضائية بحق قائمة محددة من المتهمين قبل نهاية العام الجاري، وإصدار حكم قضائي عليهم خلال 6 أشهر.

لكن القاهرة أبدت رفضها لتلك الطلبات التي سلمتها إيطاليا إلى السفير المصري في روما، الجمعة الماضي.

واختفى “ريجيني” في 25 يناير 2016، قبل أن تعلن أجهزة الأمن العثور على جثمانه أوائل فبراير 2016، على طريق الإسكندرية الصحراوي (شمال القاهرة)، وعلى جسده آثار تعذيب.

واعترف الجانب المصري بخضوع “ريجيني” لمراقبة الشرطة المصرية، التي نفت تورطها في الحادث، وهو الأمر الذي لم يقنع السلطات الإيطالية، وسط اتهامات بضلوع قيادات أمنية في الجريمة.