الرئيسية » أخبار رئيسية » “سيف الإسلام” يتباحث مع روسيا ويرسل حلا للأزمة الليبية
أم الدنيا ـ "سيف الإسلام" يتباحث مع روسيا ويرسل حلا للأزمة الليبية
سيف الإسلام القذافي

“سيف الإسلام” يتباحث مع روسيا ويرسل حلا للأزمة الليبية

قدم “سيف الإسلام”، نجل الرئيس الليبي الراحل “معمر القذافي”، رسالة إلى الخارجية الروسية تضمنت سبل حل الأزمة السياسية في ليبيا.

أفاد بذلك “محمد القيلوشي”، عضو فريق العمل السياسي لـ”سيف الإسلام”، في تصريحات لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية.

وحسب “القيلوشي”، طالبت الرسالة موسكو بتقديم دعمها لإنجاح خارطة الطريق للحل في ليبيا، وأكدت على ضرورة أن يبحث الليبيون أمورهم بأنفسهم، دون إقصاء أو تمييز، لتحديد مصيرهم من خلال مصالحة شاملة، والترتيب للانتخابات المقبلة.

ولم يدل الرجل بتفاصيل أخرى بشأن طبيعة الحلول التي طرحها “سيف الإسلام” للأزمة الليبية.

وتأتي تلك الخطوة بعد قرابة أسبوعين من كشف مسؤول روسي عن إجراء اتصالات بين بلاده و”سيف الإسلام”، وعن زيارة أجراها إلى موسكو وفد يمثل الأخير.

واستقبل الوفد الليبي المبعوث الخاص للرئيس “فلاديمير بوتين” إلى الشرق الأوسط وأفريقيا، “ميخائيل بوغدانوف”، وهي الزيارة التي أثارت جدلا في ليبيا.

إذ اعتبر سياسيون ليبيون الزيارة بمثابة “استقواء بالخارج” من “سيف الإسلام”، مشيرين إلى أن مشكلة ليبيا الحالية تتمثل في التدخلات الخارجية، أكثر منها مشاكل داخلية.

وقال نائب برلماني عن مدينة مصراتة إن مثل هذه الزيارات من شأنها “تقويض الحل في البلاد، وزيادة أمد الأزمة”.

وتابع النائب الذي رفض ذكر اسمه: “أصبح اسم نجل القذافي يتردد كثيرا في الآونة الأخيرة، وخاصة عبر المسار الروسي… أما كفاهم 42 عاما من تدمير ليبيا؟”.

في المقابل، رأى عضو مجلس النواب “علي السعيد القايدي” أن الوفد، الذي زار روسيا ممثلا لـ”سيف الإسلام”، هو جزء من المجتمع الليبي يستهدف إقناع الروس بضرورة تمثيله في المؤتمر الوطني الجامع الذي وعد به المبعوث الأممي لدى ليبيا “غسان سلامة”.

و”سيف الإسلام” مطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية، ويواجه حكما بالإعدام، على خلفية اتهامات بارتكاب جرائم حرب خلال الانتفاضة التي أنهت حكم والده في عام 2011.

ولم يظهر في مكان عام منذ أن أطلقت سراحه “كتيبة أبو بكر الصديق” المسلحة في مدينة الزنتان (جنوب غربي طرابلس) في 11 يونيو/حزيران 2017.

ورغم ذلك، لا يخفي المقربون من الرجل طموحه في حكم ليبيا؛ حيث صرح المتحدث باسم عائلة الرئيس الراحل “معمر القذافي”، الإعلامي الليبي “باسم الصول”، في تصريحات صحفية، بأنه “لا يوجد شك في ترشح المهندس سيف الإسلام لمنصب رئيس ليبيا، فهو أمر مؤكد ومحسوم”.

كما أكد محامي “سيف الإسلام القذافي”، “خالد الغويل”، في تصريحات صحفية، أن موكله سيسجل ترشحه رسميا عند فتح قوائم التسجيل”.