وأورد موقع “abc13” المحلي في هيوستن أن الدكتور مارك هاوسكنشت (65 عاما) تعرض لطلقات نارية، بينما كان يقود دراجة هوائية باتجاه مركز تكساس الصحي في هيوستن.

وأشارت نقلا عن ضابط في الشرطة أن القاتل هو الآخر كان يقود دراجة هوائية.

وقالت شرطة هيوستن في بيان نشرته على حسابها الرسمي بموقع “تويتر” إنها بدأت في جمع تسجيلات كاميرات المراقبة في المنطقة، سعيا للوصول إلى الجاني.

وأضافت أنها لا تعلم حتى الآن إذا ما كان الطبيب قتل بشكل متعمد، أم أن الأمر مجرد شجار في الطريق.

وقال شهود عيان إنهم شاهدوا القاتل الذي يعتقدون أنه أبيض أو من أصل إسباني في الثلاثينيات من عمره.

وأصدر الرئيس الأميركي الأسبق بيانا رسميا عبر فيه عن حزنه العميق للظروف المأسوية التي رافقت مقتل الطبيب، الذي وصفه بالعظيم والرجل الصالح. وقال إنه سيكون دائما ممتنا لرعايته الاستثنائية أثناء العلاج.

وأشرف هاوسكنشت في السابق على علاج الرئيس الأميركي الأسبق من مشكلة عدم انتظام نبضات قلبه.

ويواجه جورج بوش الأب (93 عاما) مشكلات صحية عديدة، إذ يعاني من مرض باركنسون، وهو مقعد، فضلا عن مشكلات في القلب وهبوط ضغط الدم.