حذف النجم الكوميدي الأمريكي جيم كاري حسابه الخاص على “فيس بوك”، وقال إن موقع التواصل الإجتماعي تربح من التدخل الروسي في الإنتخابات الرئاسية الأمريكية في 2016.

وأعلن كاري كذلك أنه بصدد بيع أسهمه في “فيس بوك”، وحث الآخرين على أن يحذوا حذوه، حسبما كتب عبر حسابه على “تويتر”.

وغرد “إنني بصدد بيع أسهمي في (فيس بوك) وحذفت صفحتي، لأن (فيس بوك) تربح من التدخل الروسي في إنتخاباتنا ومازال لا يقوم بما يكفي لوقف ذلك”. وتابع: “إنني أحث جميع المستثمرين الذين يهمهم مستقبلنا لفعل الشيء ذاته”.

وكان “فيس بوك” قد ذكر أن 126 مليون مستخدم أمريكي شاهدوا منشورات لما يشتبه أنه تدخل روسي خلال حملة الإنتخابات الرئاسية في عام 2016. والتي فاز بها الجمهوري دونالد ترامب.