انتهت الجولة الثانية من المحادثات بين افغانستان ويباكستان دون تحقيق تقدم كبير.

وذكرت وزارة الخارجية الأفغانية، في بيان اليوم، الأحد، أن وفدا أفغانيا رفيع المستوى يضم كبار المسئولين المدنيين والعسكريين برئاسة نائب وزير الخارجية حكمت خليل كرزاي قام بزيارة إسلام أباد يومي 9 و10 فبراير الجاري لمواصلة المناقشات مع نظرائهم الباكستانيين برئاسة وكيلة وزارة الخارجية الباكستانية  تهمينا جانجوا بشأن خطة العمل الثنائي بشأن السلام والتضامن.

وأضاف البيان أنه “على الرغم من إحراز بعض التقدم في آلية التعاون الثنائي, لم يحرز أي تقدم بشأن اتخاذ تدابير محددة زمنيا وموجهة نحو الخروج بنتائج في إطار برنامج  خطة العمل، لاسيما في مجالات مكافحة الإرهاب والحد من العنف والسلام وتحقيق المصالحة  للوفاء بأولويات أفغانستان”.