الرئيسية » أخبار رئيسية » مواطن يستغيث من انهيار عقار يسكن به بحدائق القبة في القاهرة

مواطن يستغيث من انهيار عقار يسكن به بحدائق القبة في القاهرة

أرسل القارئ السيد مصطفى عبد الغفار الذي يعمل مدرس لغة ومقيم باحدى العقارات بحى حدائق القبة بمحافظة القاهرة استغاثة لرئيس الحى بخصوص الرخصة 15لسة2011باسم مجدى محمود بندارى,احمد محمد بندارى احمد واخرين الموقع 10شارع محمود عزام-حدائق القبة طبقا لما ورد بالرخصة حيث يتم انشاء دور ارضى محل وجراج والاول فوق الارضى ادارى وثلاثة طوابق متكررة بكل طابق شقة واحده وغرف سطح ولكن قام المالك بالاتى:

1. بالغاء الجرج وقام بتحويله الى محلات وتركيب عدادات كهرباء ولم يتحرك الحى ساكنا لانهم على صلة وثيقة بالمالك ويتقاضون امولا منه مقابل ذلك
2. حصل على المطابقة من الحى وقام بادخال المرافق على الرغم من عدم تشطيب واجهة العماره واتصل رئيس الحى به ليقوم بتشطيب العماره وتسكينها حتى لا تتم الازاله
3. قام بتعلية المبنى بارتفاع 7 طوابق فوق الرخصة المصرح بها وصدور له 7 قرارات ازالة بالارقام الاتيه: 4116 بتاريخ 3/4/2014-4657 بتاريخ 14/4/2014-4947 بتاريخ 14/4/2014-5543 بتاريخ 4/5/2014-12221 بتاريخ 25/9/2014-12605 بتاريخ 1/10/2014-13410 بتاريخ 28/10/2014 وكل هذه القرارات صادرة من عام 2014 حتى الان لم يتم تنفيذ اى منهم ومازالت حبيسة الادراج مما يشعرنا بفقدان الامل والظلم من هؤلاء المسئولين الذين يشوهون صورة الدولة ولا يرعون واجباتهم الوظفية.

وناشد جميع المسئولين والقيادات بضرورة عمل اللازم و رفع الظلم وتحقيق العدالة قبل حدوث كارثة حيث ان المنزل المجاورة له حدث به تأثيرات لعدم وجود اشتراطات الدفاع المدني ووسائل لحماية ارواح السكان من الحوادث او انهيار العقار وليس له مسكن اخر وتقدم بشكاوي الي كل المسؤلين لم يتحرك احد حتى الان مستغلا مالك العقار وظيفته المرموقة فى وزارة التعاون الدولى لمخالفة القانون.
وكتب رقم هاتفه للتواصل وهو “01009049542”.

شاركونا فى تحرير المواد الصحفية بإرسال الصور والفيديوهات والأخبار الموثقة لنشرها بالموقع والجريدة المطبوعة، عبر خدمة “واتس آب موقع أم الدنيا الإخباري” برقم “01021634047” أو عبر رسائل “فيس بوك”، على أن تُنْشَر الأخبار المُصَوَّرَة والفيديوهات باسم القُرّاء.

Comments

comments

تعليق واحد

  1. Nadia Elshafei

    المهم مابعد الاستغاثة حصل ايه

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .