الرئيسية » أخبار رئيسية » ألمانيا: ارتفاع كبير لصفقات السلاح إلى السعودية في الربع الثالث من 2017
أم الدنيا ـ ألمانيا: ارتفاع كبير لصفقات السلاح إلى السعودية في الربع الثالث من 2017

ألمانيا: ارتفاع كبير لصفقات السلاح إلى السعودية في الربع الثالث من 2017

في ردٍّ رسمي عن استيضاح حزب اليسار، كشفت وزارة الاقتصاد أن الحكومة الألمانية منحت في الربع الثالث من العام الجاري تصاريح لصفقات سلاح للسعودية بقيمة 148 مليون يورو، وهو ما نددت به المعارضة الألمانية.

منحت الحكومة الألمانية مجددا تصاريح لصفقات سلاح للمملكة العربية السعودية بلغت قيمتها في الربع الثالث من عام 2017 الجاري نحو 148 مليون يورو، بينما لم تصل قيمة هذه الصفقات في الربع ذاته من العام الماضي 41 مليون يورو. ووردت هذه الأرقام في نص الإجابة الصادرة عن وزارة الاقتصاد الألمانية ردا على استيضاح رسمي بعثه النائب البرلماني عن حزب اليسار (معارضة)، شتيفان ليبريش إلى الوزارة الألمانية.

 وتزيد هذه الأرقام من حدة الجدل الدائر سلفا على المستوى الداخلي بخصوص صادرات السلاح إلى الرياض والتي ارتفعت إلى نحو الضعف بين عامي 2015 من معدل 270 مليون يورو إلى نحو 530 مليون يورو، حسب أرقام وزارة الاقتصاد.

والصفقات الأخيرة تواجه انتقادات متواصلة من قبل المعارضة الألمانية، إلا أن حدة الاتهامات التي تواجها الحكومة الألمانية تشتد أكثر فأكثر، لكون أن الصفقات الأخيرة تزامنت مع توقيت بات فيه الصراع الإقليمي بين إيران والسعودية يشكل تهديدات ملموسة على الوضع اللبناني المضطرب أصلا، وفق ما أعلن عنه شتيفان ليبريش ممثل اليسار في البوندستاغ. كما أن السعودية تواجه أيضا اتهامات قوية من قبل الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية في التسبب في “مجاعة عالمية”، بعد قرار الرياض إغلاق المنافذ الجوية والبحرية والبرية إلى اليمن، بدعوى منع تسلل السلاح إلى جماعة الحوثيين والمليشيات الموالية لها، لكنه إجراء منع في الوقت ذاته وصول المساعدات الإنسانية إلى المدنيين في ظل تفاقم الوضع الإنساني منذ التدخل العسكري العربي في اليمن وانتشار وباء الكوليرا.

Comments

comments

تعليق واحد

  1. رضا ممدوح

    ⇣❀
    يحفظـ¸ـك اللـ¸ـﱠـهُ⇣❀
    <3 VipFB. Vn <3

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .