الرئيسية » أخبار رئيسية » مجلس النواب المصري يطالب بعودة سوريا للجامعة العربية
أم الدنيا - اجتماع إقليمي بـ"جامعة الدول" لبحث الاستفادة من "إعلان القاهرة للمرأة العربية"

مجلس النواب المصري يطالب بعودة سوريا للجامعة العربية

طالبت لجنة الشؤون العربية بمجلس النواب المصري بعودة سوريا لشغل مقعدها في مجلس الجامعة العربية، ودعوة كافة أطياف الشعب السوري لتغليب المصلحة العامة للبلاد والبعد عن المصالح الخاصة.
وأكدت اللجنة، في بيان لها، أمس برئاسة اللواء سعد الجمال على سيادة الجمهورية العربية السورية واستقلالها وسلامة أراضيها وعدم جواز التنازل عن أي جزء منها مع رفض أي شكل من أشكال التدخل الخارجي بالشؤون الداخلية السورية بصورة مباشرة أو غير مباشرة، بحيث يقرر السوريون وحدهم مستقبل بلادهم عبر الوسائل الديمقراطية من خلال صناديق الاقتراع وامتلاكهم الحق الحصري في اختيار شكل نظامهم السياسي.. حسب نص البيان .
ورحبت اللجنة – في بيان لها اليوم الاثنين – بمؤتمر أستانا حول الأزمة السورية، باعتباره يمثل خطوة مهمة في سبيل الانتقال من المواجهات العسكرية إلى المفاوضات السياسية بين مختلف الأطراف الفاعلة في سوريا، باستثناء تنظيم “داعش” و”جبهة فتح الشام”، مشددة على أن المؤتمر يهدف بصورة رئيسية إلى تكريس وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه في 30 ديسمبر 2016.
كما رحبت اللجنة بالجهود المبذولة الدولية والإقليمية من أجل التوصل إلى السلام في سوريا، وإتاحة الفرصة للحوار بين الحكومة السورية والفصائل المعارضة، داعية باقي المجموعات التي لم تنضم إلى مسار المفاوضات للانضمام إليه.
ودعت اللجنة المجتمع الدولي إلى التشديد وضمان وقف تدفق السلاح إلى المجموعات الإرهابية في سوريا، والعمل على حشد الجهود لتثبيت وقف إطلاق النار، ورفع الحصار عن الكثير من المدن المحاصرة في سوريا، مع تقديم المساعدات وإعادة إعمار المدن من أجل عودة المهجرين إلى بيوتهم.
وطالبت اللجنة بضرورة مراجعة مسودة الدستور السوري الجديد ومشاركة أطياف الشعب السوري ذاته في إعداده قبل طرحه للاستفاء الشعبي.