الرئيسية » أخبار رئيسية » بورصة مصر تخسر 500 مليون جنيه وسط استمرار تراجع سيولة السوق
أم الدنيا ـ هبوط البورصة المصرية في بداية التعاملات
صورة أرشيفية

بورصة مصر تخسر 500 مليون جنيه وسط استمرار تراجع سيولة السوق

تباين أداء مؤشرات البورصة المصرية خلال تعاملات اليوم الثلاثاء، وسط اتجاه عرضي وخسائر محدودة برأس المال، وتراجع السيولة.

وانخفض المؤشر الرئيسي للبورصة ”إي جي إكس 30” خلال جلسة اليوم بنسبة 0.51 بالمئة ليسجل 6115.54 نقطة، بينما ارتفع المؤشر متساوي الأوزان ”إي جي إكس 50” بنسبة 0.71 بالمئة ليسجل 1157.68 نقطة.

وارتفع مؤشر ”إي جي إكس 70” الذي يقيس أداء الشركات المتوسطة والصغيرة بنسبة 0.92 بالمئة ليسجل 354.28 نقطة، وارتفع المؤشر الأوسع نطاقًا ”إي جي اكس 100” بنسبة 0.43 بالمئة ليغلق على 726.19 نقطة.

وخسر رأس المال السوقي خلال جلسة اليوم نحو 500 مليون جنيه، ليصل إلى 392.6 مليار جنيه، مقابل 393.1 مليار جنيه إغلاق جلسة أمس الاثنين.

وتم التداول على 96.7 مليون ورقة مالية بقيمة تداول بلغت نحو 568.5 مليون جنيه، من خلال 17.3 ألف عملية، مقابل قيمة تداولات بلغت 623.8 مليون جنيه خلال جلسة أمس الاثنين.

وشهدت جلسة اليوم التداول على 157 سهم، ارتفع منها 77 سهمًا، فيما حافظ 35 سهمًا آخر على سعر الإغلاق السابق، وانخفض 43 سهمًا.

وعلى صعيد تعاملات المستثمرين، اتجهت تعاملات المستثمرين المصريين في كل من الأسهم والسندات إلى البيع، مسجلين قيمة بلغت نحو 512.6 مليون جنيه، وقيمة شراء بلغت 490.2 مليون جنيه، بصافي قيمة نحو 22.4 مليون جنيه.

فيما اتجهت تعاملات العرب إلى الشراء، مسجلين قيمة بلغت 27.3 مليون جنيه، وقيمة بيع بلغت 7.9 مليون جنيه، وصافي قيمة بلغ نحو 19.4 مليون جنيه.

كما اتجهت تعاملات الأجانب إلى الشراء، مسجلين قيمة بلغت 39.4 مليون جنيه، وقيمة بيع 36.4 مليون جنيه، وصافي قيمة بلغ نحو 3.012 مليون جنيه.