الرئيسية » أخبار رئيسية » التعبئة و الإحصاء: معدلات البطالة والتضخم ارتفعت خلال 2015
أم الدنيا ـ مصر تحتل المركز 13 عالميا في الدول الأعلى سكانا
اللواء أبو بكر الجندي

التعبئة و الإحصاء: معدلات البطالة والتضخم ارتفعت خلال 2015

قال اللواء أبو بكر الجندي رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، إن عام 2015 شهد ثبات معدلات البطالة والتضخم عند مستوياتها المرتفعة ليتراوح معدل البطالة ما بين 12.7 % إلى 12.9 % كما يتراوح معدل التضخم السنوي ما بين 10 % إلى 11 %.
وأوضح الجندى  فى تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط، أن القضية الكبرى والذى أهتم جهاز الإحصاء بتناولها هى النمو السكانى، حيث وصل عدد سكان مصر الى 90 مليون نسمة بالداخل خلال شهر ديسمبر الجارى.. مؤكدا إننا بحاجه إلى مواجهه هذه الزيادة.
وأشار رئيس جهاز الإحصاء إلى قيام الجهاز لأول مرة خلال العام الجاري بعمل أبحاث جديدة كبحث معرفة خصائص المجتمع المحلي والذى تم فيه بحث جميع خصائص القرى المصرية بجميع أنحاء الجمهورية والبالغ عددها 4655 قرية خلال الفترة من إبريل إلى يوليو من العام الجاري، موضحا أنه سيتم الإعلان عن نتائجه يوم الاثنين المقبل بحضور وزيرى التخطيط المتابعة والإصلاح الإدارى والتنمية المحلية.
وأضاف أن البحث يهدف إلى معرفة العناصر التى تفتقدها القرى المصرية وحصر النقص فى الخدمات بكل قرية على حدة و منها البنية التحتيه وعدد مرات قطع الكهرباء والمياه على مدار الاسبوع ،والمفتقده لوجود الصرف الصحي.
وأشار إلى أن البحث قام برصد الخدمات الزراعية الموجودة بالقرى ومعرفة الانشطة الاقتصادية التى تتميز بها كل قرية.
ولفت الجندى إلى أنه فى ضوء المؤشرات التى يعلنها جهاز الإحصاء فإن الوضع الاقتصادى يتطلب ضرورة تشجيع الاستثمارات للقيام بعمليات التشغيل مشيرا إلى أن أهمية جلب الاستثمارات من الدخل أولا ثم جلب الاستثمارات الخارجية.
وأكد على اهمية أن تكون القوانين جاهزة للتطبيق على ارض الواقع بعيدا عن وجود البيروقراطية وأن توفر الحكومة بدائل لجذب المستثمرين وان يتم تطبيق قوانين الاستثمار والشباك الواحد مشيرا الى ضرورة وضع حوافز جاذبة لهم وتوفير كافة احتياجاتهم.
ونوه الى أهمية التركيز على تحسين الوضع الحالى لمناخ الاستثمار بشكل جاد وايجاد حلول للمشكلات القائمة لتشجع كافة المستثمرين، فالسوق لدينا بها العديد من المزايا لابد من أن نحسن استغلالها.