الرئيسية » أخبار رئيسية » مفاجأة.. هيئة كبار العلماء بالسعودية تُفتي بـ “ردة السيسي” ردة كبرى
أم الدنيا - ردة السيسي

مفاجأة.. هيئة كبار العلماء بالسعودية تُفتي بـ “ردة السيسي” ردة كبرى

نشر موقع الجورنال وثيقة مهمة جدًا وخطيرة من داخل الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء برقم (251450).
الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية .
تُفتي بـ “ردة السيسي” ردة كبرى عن الإسلام، والوثيقة صادرة بتاريخ 20 رمضان 1435 هـ، أي أثناء العدوان الصهيوني على غزة وإحكام السيسي للحصارعلى المسلمين هناك .
تقول الوثيقة :-
“بعد الاطلاع على فتوى العلامة بن باز – رحمه الله- ( 274/1) والتي ذكر فيها أن شأن من ينصر الكفار على المسلمين، ويعينهم على المسلمين وهذه ردة لا تجوز وهذا منكر، قال -رحمه الله- : (( وقد أجمع علماء الإسلام على أن من ظاهر الكفار على المسلمين وساعدهم بأي نوع من المساعدة، فهو كافر مثلهم كما قال الله تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ )). انتهى
وبعد مراجعة فتوى وآراء العلماء السابقين والمحدثين، وبعد مشاورات وبحوث في أداء ومواقف المدعو عبد الفتاح سعيد حسين خليل السيسي من مواليد 19 نوفمبر 1954، والتي تتلخص بحصاره لمليوني مسلم في قطاع غزة ومعاونة اليهود عليهم بمنع دخول الغذاء والدواء، ومنع خروج الشيوخ والنساء والأطفال، فلقد ثبت لدينا بما لا يدع مجالًا للشك أن المدعو عبد الفتاح سعيد حسين خليل السيسي قد ارتد عن الإسلام ردة كبرى مخرجة من الملة، وتنطبق عليه جميع شروط وأحكام المرتد عن الإسلام”

أم الدنيا - ردة السيسي

ومن أبرز تعليقات النشطاء على هذه الوثيقة هذا التعليق الذي يخاطب السيسي قائلا: “هى دى السعوديه اللى تتحالف معها فى ضرب الشعب اليمنى”.